ArabicChinese (Simplified)DutchEnglishFrenchGermanItalianPortugueseRussianSpanish
                               

شكرا سيادة الرئيس على هذا القرار الذى سيحسن مستوى معيشة شباب الاطباء ويحد من هجرة العقول ويشجع على استدامة الجيش الابيض فى بلده

بقلم د.مجدة امام
استاذ مساعد تخطيط اجتماعى وثقافى
بمعهد التخطيط القومى
mogeda.elemam@gmail.com

دفعنى هذا القرار الحكيم على ان ابدا اول مقالة لى فى جريدة أخبار التنمية المستدامة وهو رفع مكافأة اطباء الامتياز الى 2200 جنيه وزيادة الانفاق على الصحة بنسبة 125%.، وهذا سيحسن القطاع الصحي الذى به اوجه قصور عديدة، ونأمل ان تشمل الزيادة اطباء التحاليل والاشعة ، والعامل داخل القطاع الصحي ،حتى لايتركوا هذا المجال الصعب الحيوى.
فقد جاء هذا القرار فى وقته المناسب لما يقوم به الاطباء من جهد جهيد ليس لانقاذ المرضى فقط وانما لانقاذنا جميعا ، وان هذا الجهد لايقدر بثمن ، فلهم منا كل الشكر والتقدير.
وايضا جاء القرار فى زمن مناسب ، حيث قامت الولايات المتحدة الامريكية بفتح بابها للأطباء من انحاء العالم للعمل فيها ، وبهذا القرار نكون حافظنا على الثروة البشرية من العقول والكفاءات فى الاستقرار داخل مصروعدم استقطابها ، حيث ان هجرتهم لها اثارسلبية على رأس المال البشرى وعلى القطاع الصحى تحديدا وتنميته المستدامة ، وخصوصا الاطباء، حيث بلغت نسبة المهاجريين الحاصلين على الجنسية الاوروبية 25% من أجمالي المهاجرين هجرة دائمة ومعظمهم من الاطباء والمهندسين .
وهم جزء أساسي فى عملية التنمية، التى تعنى الارتقاء بنوعية الحياة الانسانية التى تنتج الرضا والسعادة للإنسان وركازها التميز والعدالة والاستدامة.
ومن وجهة نظرة المتواضعة ان هذا القرار يعد احد اهم القرارات التى ستساهم فى بناء الانسان المصرى صحيا ،حيث نجحت كورونا 2020 ان تثبت للعالم ان بناء الانسان صحيا وتعليميا واجتماعيا من اهم الاولويات وان صحته تاجاً له ولمجتمعه وللعالم اجمع.

مواضيع متعلقة

اترك رداً

< ?php if(function_exists('the_views')) { the_views(); } ?>